شاب صيني يموت صعقًا بالكهرباء عند فصل شاحن هاتفه من الكمبيوتر

شارك هذا:


بالرغم من أن هذه القصة روتينية عند معظم البشر، إلا أن النتيجة كانت مأساوية للبعض. وذلك عندما مات شابًّا صينيًّا عمره 18 عامًا، نتيجة لصعقه بالكهرباء، عندما قام بفصل شاحن هاتفه من منفذ USB في إحدى أجهزة الكمبيوتر.

 كان شيونج شيوان يعمل في مصنع للملابس، وكانت عادته – وفقًا لما ذكره شقيقه الأكبر – أنه بعد الانتهاء من نوبته في العمل، يذهب إلى مقهى إنترنت في مدينة ووهان، على أن يضع هاتفه في الشاحن على نفس الجهاز الذي يستخدمه.
 إلَّا أن هذه المرة، عندما قام شيوان بسحب كابل الشحن الذي كان مُتَّصلًا بجهاز الكمبيوتر، صرخ صرخة شديدة نتيجة تعرّضه لصعقةٍ كهربائية.
 تعرَّض للإغماء، وبعدما ذهبوا به إلى المستشفى، اكتشفوا موته بعد 20 دقيقة فقط. كانت هذه حادثة أخرى تتعلَّق بالصدمات الكهربائية للأجهزة الإلكترونية. يعتقد بعض الخبراء أن مثل هذه الحوادث يُمكن أن تنجُمَ عن شاحن غير أصلي أو بطارية غير أصلية؛ مِمَّا يزيد من خطر الانفجار أو التعرّض للصعق الكهربي.

المصدر
شارك هذا:

أخبارالعالم الرقمي

أخبارعالم الأنترنت

اضف تعليق:

0 تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الشروط التالية لضمان نشر التعليق
1_ان يكون التعليق يخص محتوى الموضوع
2_ان لا يحتوي التعليق اى روابط دون داعي
3_أن لا يحتوي التعليق اي الفاظ او اساءات لاى احد
شكرا