طابعة 3D تعتبر الأسرع في العالم في وقتنا الحالي

شارك هذا:

الوقت التي تستغرقه أي طابعة 3D كان بتجاوز الساعة، ولكن في مقالنا هذا سنتحدث عن طابعة جديدة هي الأسرع في العالم من حيث إنجازها للمجسمات التي تطبعها.


طابعة 3D تعتبر الأسرع في العالم شركة Carbon هي الشركة المصنعة لهذا الاختراع، حيث قدّمت طابعتها الجديدة M1 والتي تهدف لحل مشكلة الوقت الطويل التي تستغرقة الطابعات ثلاثية الأبعاد الموجودة حاليًا، حيث أن الطابعات المتواجدة حاليًا تستغرق ساعات في طباعة المجسّم ثم في تحسين المادة.


وبالنسبة لشركة Carbon فإن طابعتهم الجديدة ستقوم بالاعتماد على تحويل مادة صمغية إلى مادة صلبة لإنتاج أي مجسّم ستتم طباعته، حيث سيتم عكس الصورة على المادة الصمغية وبعدها سيبدأ المجسّم بالتشكل عن طريق التحول الذي سيحصل في المادة الصمغية شيئًا فشيئًا، أما بالنسبة للوقت الذي تستغرقه الطابعة فهو 15 دقيقة للمجسّم. ويذكر المصدر بأن شركة Carbon عرضت المبدأ الخاص باختراعهم في TEDx2015، وقد قامت الشركة بجمع 141 مليون دولار حتى الآن لإتمام إنتاج الطابعة. وحتى الآن لم يتم سوى توفير نماذج سيتم تأجيرها لشهر واحد مقابل 40 ألف دولار أمريكي. 
فيديو حول الطابعة الأسرع في العالم:
المصدرهنا
شارك هذا:

إختراعـــات

اضف تعليق:

0 تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الشروط التالية لضمان نشر التعليق
1_ان يكون التعليق يخص محتوى الموضوع
2_ان لا يحتوي التعليق اى روابط دون داعي
3_أن لا يحتوي التعليق اي الفاظ او اساءات لاى احد
شكرا