لهذا عليك الحذر قبل بيع الأقراص الصلبة أو ذاكرة SSD!

شارك هذا:



قد لا ينتبه الكثير من المستخدمين ممن يقدمون على بيع الأقراص الصلبة أو ذاكرة SSD الفلاشية إلى المشاكل التي قد تترتب على بيع هذه الوحدات دون التأكد من مسح البيانات الخاصة بهم بشكل كامل، مما يعرض الكثير من المستخدمين إلى خطر استخدام البيانات والمعلومات المخزنة عليها.
رصدت أحدث الدراسات بعض المشاكل المترتبة عن بيع الأقراص الصلبة أو ذاكرة SSD دون التأكد من محو البيانات المخزنة عليها بشكل كامل، مما يعرض المستخدم إلى خطر استخدام البيانات والمعلومات الخاصة أو السرية من قبل المستخدم الجديد، وهو ما يشكل تهديد على المستخدم بشكل خاص إذا كانت ملكية الأقراض الصلبة تعود لإحدى الشركات.



 وقد أشار التقرير الذي خرج من مجموعة Blancco للتقنية، أن الدراسة أجريت على مجموعة من 200 وحدة من الأقراص الصلبة والذاكرة الفلاشية القديمة التي يتم تداولها للبيع في eBay، بنسبة 93% للأقراص الصلبة والباقي لذاكرة SSD، حيث استطاع الخبراء في Blancco استعادة البيانات المخزنة على الأقراص الصلبة والذاكرة الفلاشية من جديد وذلك بنسبة 78% من المجموعة التي أجريت عليها الاختبارات.
كما أوضحت الدراسة على أن نسبة 67% من الأقراص الصلبة التي تم استعادة البيانات المخزنة عليها من جديد كشفت عن الكثير من المعلومات والبيانات الشخصية الخاصة بالمستخدم الأصلي للأقراص الصلبة، كما احتوت نسبة 11% من الأقراص الصلبة أو الذاكرة الفلاشية على معلومات سرية خاصة ببعض الشركات.
أيضاً أكدت الدراسة على قدرة الخبراء على استعادة البريد الالكتروني الخاص بالشركات المسجل على هذه الأقراص بنسبة 9%، إلى جانب بيانات أخرى ترجع إلى مستهلكين وعملاء لدى هذه الشركات. من بين البيانات التي كشف عنها أيضاً في الأقراص الصلبة بعض الصور التي تعود لمستخدمي هذه الأقراص، والتي لم يجد الخبراء أي عقبة في استعادتها بسلاسة من ذاكرة الأقراص الصلبة بنسبة 43%، هذا إلى جانب بيانات أخرى ترجع للمستخدم مثل بيانات الحسابات البنكية، أو معلومات كاملة عن سيرة ذاتية للمستخدمين، لذا فإن هذه الوحدات المباعة من الأقراص الصلبة من الذاكرة الفلاشية ما هي إلا نافذة يقدمها المستخدم للمتسللين والهكرز للاستفادة منها.

 توقعات خاطئة بحذف البيانات قبل بيع الأقراص الصلبة يتوقع الكثيرين بشكل خاطئ أن حذف البيانات إلى سلة المهملات يكفي لمحو البيانات المخزنة على الأقراص الصلبة أو الذاكرة الفلاشية، إلا ان البيانات تبقى في الواقع على الوحدة أو الجهاز بينما يتم محو البيانات من نظام التشغيل فقط، لذا تبقى البيانات القديمة إلى أن يبدأ المستخدم الجديد الكتابة عليها من جديد، أو تخزين بيانات وملفات جديدة.
وقد أشار التقرير إلى أن نسبة 36% من الأقراص المباعة يتم محو البيانات القديمة منها عن طريق بدء تسجيل بيانات جديدة، كما استطاع بعض المستخدمين إلى تنشيط format سريعة لنظام الوحدة، حيث حققت نجاح بنسبة 40% في حذف البيانات، إلا أنها لم تحقق النجاح في حذف البيانات بشكل كامل.
لذا سيكون على المستخدم حماية البيانات بشكل فعال على الأقراص الصلبة أو ذاكرة SSD قبل عرض الوحدة للبيع عن طريق حجب البيانات القديمة بالكتابة وحفظ بيانات جديدة وهمية إلى أن يتم التأكد من حجب البيانات الأولى بشكل كامل، كما يرشح حفظ البيانات عليها لأكثر من مرة للحصول على حماية أكبر.
وقد أكد Pat Clawson الرئيس التنفيذي لمجموعة Blancco، أن الدراسة كشفت عن التهديدات التي قد تعرض إليها المستخدم نتيجة لخطأ عرضي دون الانتباه لهذه الأقراص الصلبة المباعة التي تحتوي على الكثير من البيانات، في الوقت الذي تنفق الكثير من الشركات الأموال الطائلة لدعم نظم الحماية وتأمين البيانات على أجهزتها الخاصة.

 المصدر
شارك هذا:

نصائح تكنولوجية

اضف تعليق:

0 تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الشروط التالية لضمان نشر التعليق
1_ان يكون التعليق يخص محتوى الموضوع
2_ان لا يحتوي التعليق اى روابط دون داعي
3_أن لا يحتوي التعليق اي الفاظ او اساءات لاى احد
شكرا