طرق غريبة اتبعها الناس قديمًا في تربية الأطفال

شارك هذا:


اليوم يُحاط الآباء بشتى الوسائل التي تساعدهم في تربية الأطفال حيث يستطيعون الحصول على المعلومات من المجلات والكتب والمدونات ومواقع التواصل الاجتماعي.
لكن قديمًا كانت هناك محدودية في الوصول إلى تلك المعلومات، وبسبب ذلك شاعت بعض الخرافات ووسائل التربية الغريبة في بعض المجتمعات الغربية.
 تربية الأطفال طرق غريبة في تربية الأطفال قديمًا كان الآباء يخشون على أبنائهم من عدم حصولهم على كمية كافية من الشمس اللازمة لنموهم وكذلك الهواء النقي، لذلك كانت تُصنع أقفاص تُسمى “صناديق النوافذ” يتم تعليقها على حافة الشرفات والنوافذ في الشقق السكنية ويُوضع بداخلها الأطفال.


 تربية الأطفال تربية الأطفال كان تقديم الصودا للأطفال بذات مستوى أهمية تقديم حليب الأطفال، فعلى ما يبدو أن الخطوط الفاصلة بين العلوم والتسويق لم تكن واضحة لدرجة أن شركات المشروبات الغازية كانت تدّعي أنها جيدة للأطفال الرضع.



تربية الأطفال معلومات مقدّمة في أحد المجلات عن فوائد الفازلين للطفل، فتنصح المجلة باستخدامه لعلاج ألم الأسنان، والأذن، وارتفاع درجة الحرارة، والسعال، ونزلات البرد، وداء السل!


 تربية الأطفال السر الذي سيجعل الطفل سعيدًا ويساعده على المشي، إطعامه على طاولة العائلة، حمله وقت البكاء، اصطحابه إلى مشاهدة الأفلام، السهر لوقت متأخر، تركه يشعر بالعطش!



تربية الأطفال إن قام الآباء بتقديم التربية اللازمة للأطفال، في المقابل سيحصل الأطفال على وظيفة في مصنع سجائر، ويحصلون على أطنان منه مجانًا!


تربية الأطفال وضع الأطفال في مقاعد غريبة للتجول داخلها أثناء حركة السيارة، حيث كانت هناك شركات متخصصة تقوم بتنفيذ رحلات بالسيارة للرضع حيث يتجولون داخلها في مقاعد متسعة ومخصصة لهم.

شارك هذا:

غرائب وعجائب

اضف تعليق:

0 تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الشروط التالية لضمان نشر التعليق
1_ان يكون التعليق يخص محتوى الموضوع
2_ان لا يحتوي التعليق اى روابط دون داعي
3_أن لا يحتوي التعليق اي الفاظ او اساءات لاى احد
شكرا