مايكروسوفت تخفّض مستوى المتطلبات الفنية لتشغيل الواقع الافتراضي على ويندوز 10

شارك هذا:



بالنسبة لكثيرٍ من المستخدمين الذين قاموا بتجربة أجهزة الواقع الافتراضي، كان أحد الانتقادات الرئيسية هي الأسعار، فالأجهزة التابعة لإتش تي سي أو أوكولوس ليست فقط باهظة الثمن، بل تتطلّب أيضًا أن يمتلك المستخدم جهاز كمبيوتر عالي الأداء. ولأن الأمر يضر معظم المستهلكين، تستعد مايكروسوفت لخفض مستوى المتطلبات الفنيّة.



تخطط مايكروسوفت لإدراج تطبيقًا مع التحديث المقبل لنظام ويندوز 10، من شأنه أن يختبر مدى توافق النظام مع الواقع الافتراضي. وكشف المصدر أن الحدّ الأدنى لتشغيل محتوى الواقع الافتراضي على الكمبيوتر الخاص بكم هو وجود 4 جيجا بايت – على الأقل – من ذاكرة الوصول العشوائي، ومنفذ يو إس بي 3.0، وبطاقة رسومات تدعم برنامج دايركت إكس 12، وكذلك معالج ثنائي/رباعي النواة.
وعلى الرغم من خفض مستوى المتطلبات الفنية، تدرك مايكروسوفت أن في تلك اللحظة لا يوجد الكثير من المستخدمين يهتمّون لتجربة الواقع الافتراضي. وعلّق رئيس مشروع هولولينز أن هناك فرق بين رغبتك في لعب “هالو” أو “سوليتير”.
شارك هذا:

أخبارالعالم الرقمي

مايكروسوفت

اضف تعليق:

0 تعليقات:

يسعدنا تفاعلكم بالتعليق، لكن يرجى مراعاة الشروط التالية لضمان نشر التعليق
1_ان يكون التعليق يخص محتوى الموضوع
2_ان لا يحتوي التعليق اى روابط دون داعي
3_أن لا يحتوي التعليق اي الفاظ او اساءات لاى احد
شكرا